تعتبر هذا التقنية الفريدة من إبداعات المدرسة الإنجليزية في عالم الصيد و هي تستهدف :
⦁ سمك الشبوط (الشائع و الجلدي و شبوط المرايا)
⦁ سمك الشبوط العشبي
⦁ شبوط الكوي
وهي من طرق الصيد الثابتة التي تتطلب الكثير من الصبر مع وضع استراتيجية شاملة و دقيقة لتحديد مكان وجود السمك ووضع الطعم في المكان المناسب حتى يعترضه السمك و ينقض عليه .نستعمل من أجل ممارسة هذه التقنية مجموعة من العتاد المخصص و الآكسيسوارات عالية الدقة.
 القصبات Les Cannes

                                                          .هي قصبات قوية، دقيقة، وطويلة وتستطيع قذف الطعم لمسافات بعيدة، وتحمّل قوة السمك الذي قد يبلغ وزنه 20 كلغ فما فوق

البكرات Les Moulinets

يعتمد صياد تقنية (La Pêche aux Batteries) على بكرات قوية وسلسة ذات قدرة استيعاب خيط عالية تشبه كثيرا بكرات الـ Surfcasting.

يجب أن تكون هذه البكرات مزودة بكريّات تسمى (Les roulements à billes) تجعل البكرة تدور بشكل سلس وقوي؛ و ينصح الخبراء عموما ببكرة تكون ذات 3 كريات (Trois Roulements) أو 3+1 يعني 3 كريات + واحدة لمنع رجوع البكرة للخلف (Anti-retour).

 الخيط Le Fil

يحتاج الصياد لخيوط قوية تستطيع مقاومة السمك الذي يشد الخيط بقوة كبيرة جدا، لذلك ينصح بخيط نايلون من حجم 30/100 أو أكثر، مقاوم للعوامل الطبيعية و الاحتكاك، أو خيط ضفيرة (Tresse) بسبب قوته و قدرته على نقل الاهتزاز مباشرة لرأس القصبة، كما أنه أقوى بمرتين من خيط النيلون العادي، فمثلا خيط La Tresse من حجم 18/100 يساوي قوة خيط نيلون من حجم 35/100.
كما يمكن استعمل خيط الـ Fluorocarbone بسبب ميزة التخفي و انعدام الذاكرة التي يمنحها هذا الخيط، والذي يساعد على خداع السمك الحذر.

Rod-Pod 

كل هواة صيد سمك الكارب يعرفون هدا العتاد المسمى (رود-بود)، وهو عبارة عن مثبت نقوم بوضع القصبات فوقه بشكل أفقي (مقارنة مع الماء). وهناك أنواع لا تعد ولا تحصى من هذه الآكسيسوارات المهمة حسب العلامات و حسب عدد القصبات التي يحملها.

ملاحظة : يمكن استعمال أوتاد بسيطة (Des Piqués) تغرس في الأرض مباشرة. 

Les Détecteurs أو مستشعرات المس

هي عبارة عن جهار إلكتروني صغير نمرر الخيط الرئيسي داخله، و بمجرد أن تشد السمكة قليلا على الخيط فإن هذا الجهاز يعطي إنذارا صوتيا وحتى ضوئيا (في يعض الموديلات) ليعلم الصياد أن السمك قد علق.

 Swinger أو Les écureuils
 

هو عبارة عن ثقل مضاد (Anti-Poids) يثبت على الـ (Rod-Pod) و يعلق طرفه على الخيط الرئيسي ليمنع ارتخاء الخيط، و يجعل خيط القصبة مشدودا دائما وهذا حتى لا يتسبب التيار في أن يعلق الخيط وسط العوارض و الأغصان، وحتى نتجنب أن ينسحب الخيط للخلف إذا علق السمك واتجه نحو الشاطئ فلا يدع  مجالا للحساسات (Les Détecteurs) أن تعطي إشارة للصياد.
هذه لمحة بسيطة وموجزة لا يمكنها بأي حال من الأحوال الإلمام بكل تفاصيل هذه المدرسة (مدرسة الصيد بتقنية الـ Les Batteries) لأنها تعتبر من التقنيات عالية الدقة، والخوض في كل تفاصيلها يحتاج لتجريد الصفحات و المؤلفات؛ وهي بحق قد أصبحت مرجعًا للصيد حتى بالنسبة لصيادي البحر نظرا لدقة الإحاطة التي تتميز بها هذه المدرسة و دقة الغوص في تفاصيل التفاصيل. فالمدرسة الإنجليزية جامعة صيد قائمة و مدرسة الـ Batteries من أجل صيد الكارب تعتبر معهدا حقيقيا يساهم في تجديد و تطوير الصيد عبر العالم.

 

 

Jon Halapio Authentic Jersey